Overblog
Editer l'article Suivre ce blog Administration + Créer mon blog
جمهورية الكلمات

جمهورية الكلمات هي جمهورية الكلمة الهادفة والفاعلة في تكريس العشق المباح للوطن وللانسان وللمعبودة بلا تمييز لا للمرجع القومي أو الديني أو اللوني أو الانتماء الفكري على أن يحترم الآخر.

* حين يسبح البحر باسم المطر * المختار

Publié le 21 Octobre 2021 par المختار المختاري 'الزاراتي'

* حين يسبح البحر باسم المطر * المختار

* حين يسبح البحر باسم المطر *

لم أنجز بعد ما يعيد للوردة نظارتها

ولم أكمل تغيير ما في الحقيبة من حزن

ولم أمكث في الأرض سوى صورة

تراكم على أنفاس ألوانها وابل من التعب

ولم أنتهي من تصفيف أعشاب الطريق

لتخضرّ وجنتي بلاد من حريق...

يا سيدة الوقت أما كفاك ما استنشقت من عمري

وتأكدت أنّ سنيني

ماضية لمفترق لغة سبقت روحيا لجحيم المدن

وأنّ غفلة القمر لا تطول أكثر من ما سخرت لها من وجع

لتكتب على السواد المعتم لحن السراب

وتمرّ إلى حدود أغلقها الزمن

لتفتح مسربا لتقف القصيدة على ظلال الحبّ...

يا سيدة رسمت على النخلات سلطانها

ومشت إلى عمق الحقيقة في التراب...

سكبت كلّ ما تملك من إرث الأيام

لتلد كلمات من رحم سماء استقالت من مهامها

وتركت للأرض تسيير الحياة إلى حين

هو الحنين إلى صمت يقينا شرور المكائد

ونعاند

نعاند حتى يستتر ضمير الهو في المعنى

ويتستّر على غربتنا

حتى لا نجرح الوقت بترتيب سفر بعيد

إلى خواتيم الصدى في الرحب...

يا سيدة تراكمت على حلم الرغيف

كحمامة هجرت براري الثلج لتسكن قلب الصيف

وتصفّق بجناحيها في المطلق بحريّة الدنيا

لم نكن على هذي الأرض سوى لطخة حبر

عزفتها العاصفة

فأصبحت في الحناجر أغنية...

ولم نكن سوى خربشة ريشة

فتحت في أرض الرب

دفتر دين الحبّ

ليعبد العصفور غصن الحياة

ويصلّي لصحراء أنجبت لله روحه

في تمرة

وكأس كوثر

وإذا غسل الزيتون جلد السماء

هاج البحر مسبحا باسم المطر...

حبّ نحن سيدتي

حبّ من جمر

وخمر

وصوت الخطر.../...

25/01/2021

Commenter cet article